كيف يقضي أبناؤنا الإجازة الصيفية

مايو
12

كيف يقضي أبناؤنا الإجازة الصيفية

صورة الغلاف

سهير علي أومري
تُطلّ علينا الإجازةُ الصيفيةُ فاتحةً لنا ذراعيها لنُلقي عند عتباتها تعبنا ثم نلِج فيها لنستمتع بكلِّ جميلٍ فنمرح نلعب وننطلق دون قيد أو ضابط, هذه نظرة فئة كبيرةٍ من شبابنا وبناتنا للإجازة الصيفية.
فإذا علمنا أنّ متوسط الإجازة الصيفية يبلغ ثلاثة أشهر أي بمعدل (90) يوماً وإذا علمنا أيضاً أن هذه الأيام هي أنسبُ وقت لتدارك ما فات، وتحقيق النجاحات لأبنائنا تلو النجاحات, وأنّها في الوقت نفسِه أنسبُ وقتٍ لهدم الأحلام والطموحات في نفوس أبنائنا من الأولاد والبنات.
فماذا أعددنا لأبنائنا في هذه الأيام؟ وماذا كان دورنا؟ وهل قمنا بواجبنا؟

وهل كنّا ممن فرطوا في هذه الأيام حتى ضاعت آخذةً معها الكثيرَ من أحلامنا وطموحات أبنائنا؟ أو كنّا مبادرين نسعى لبناء جيلٍ يجمع كلَّ علوم المعاصرين ومعارفهم وكلَّ أخلاق الأوّلين وفضائلهم لنكون معهم من السّابقين السّابقين وإن كانوا قلةً من الآخرين؟
من هذه التساؤلات وغيرها جاءت فكرةُ هذه الدراسة المتواضعة التي سعيتُ من خلالها لتوضيح حقائق مهمّة طالما غفلنا عنها وتمنّينا لو تنبّه إليها مَن كان قبلَنا لنكونَ منهجيين في تنظيم إجازة أبنائنا بحيث نلمّ باحتياجاتهم النفسية ثم العلميّة والتربويّة…… لنؤدي واجبنا تجاههم أولاً ولنكون قريبين منهم ثانياً عسانا نفخر يوماً بهم ويفخرون يوماً بنا….
ولقد قسّمت دراستي هذه إلى أقسام متناولةً حقائقَ مهمّة علينا إدراكها نحن الآباء والأمهات ونحن نستقبل الإجازة الصيفية مسلّطةً الضوءَ على نواحي مهمّة من الواجب مراعاتها عند التخطيط لهذه الإجازة واضعةً حلولاً ونماذج عمليّة من الممكن تطبيقها بشكلٍ مدروسٍ ومجرّبٍ ومتاحٍ لكلِّ أبٍ ولكلِّ أمٍ.

رد واحد

رد واحد على موضوع “كيف يقضي أبناؤنا الإجازة الصيفية”

  1.  مضر صعب

    أشكرك على هذا الجهد الذي بذلته , واتمنى أن أحصل على نسخة ان شاء الله
    أما بالنسبة للتقيم , فأعتقد أنه مفيد كون انك تجتهدين في المفيد دائما ولا أعتقد ان هذا الجهد جاء عن عبث بل عن دراسة وبحث معمق , ان شاء الله سأكون من المستفيدين من هذا الكتاب لاحقا .

أضف رد